Posts in "Exercise"

٥ أسباب تجعل التمارين المتواترة العالية الشدة أفضل رياضة ممكنة

التمارين المتواترة العالية الشدة (HIIT)، هي أحدى أنماط التمارين التي تعتمد وبشكل أساسي على نشاطات رياضية مكثفة لفترات قصيرة من الوقت، تليها فترات راحة قصيرة بين كل تمرين وآخر. تتراوح مدة هذه التمارين من ٤ إلى ٤٠ دقيقة بشكل أقصى، ولها العديد من الفوائد على الجسم بشكل عام وعلى النظام القلبي الوعائي بشكل خاص. يلي أهم الأسباب التي تجعل هذا النوع من التمارين الأفضل على الإطلاق:

١. تساعدك في حرق الدهون بشكل أكبر

ما يعرف عن التمارين المتواترة العالية الشدة انها تساعد في حرق كمية سعرات حرارية بشكل أكبر، سواءً خلال التمرين أو حتى بعده لعدة ساعات. وذلك وفقاً لبعض الدراسات التي أجريت من قبل العديد من خبراء الرياضة. حيث أن التمارين المكثفة لفترات قصيرة تساهم في زيادة استهلاك السعرات الحرارية مما يؤدي أخيراً لتركيبة جسم أفضل. كما أن هذا النوع من التمارين يسهم في حرق المزيد من السعرات الحرارية خلال عملية استهلاك الأوكسجين بعد التمرين (EPOC) – وهي أحدى الوسائل الطبيعية التي يعمل فيها الجسم على إعادة توازنه بعد التمرين – مقارنة في النشاطات الرياضية الأخرى.

٢. تساعدك في بناء قلب وأوعية دموية أقوى

بالإضافة لفضلها في مساعدتك في حرق دهون أكثر. التمارين المتواترة العالية الشدة تساعدك في بناء نظام قلب وأوعية دموية أقوى حيث أن الضغط المتزايد الذي يتطلبه هذا النوع من التمارين يؤدي أخيراً إلى زيادة مرونة الشرايين وتحسين النظام القلبي بشكل عام على المدى البعيد.

٣. لا تتطلب أية معدات

ما يميز هذا النوع من التمارين أيضاً أنها تعتمد وبشكل رئيسي على وزن الجسم فقط، حيث بإمكانك ممارستها دون الحاجة لأي معدات أو أوزان مما يجعل الالتزام فيها أمراً سهل للجميع. وهنالك المختلف منها والتي تركز على أجزاء الجسم المختلفة كالأرجل، الأذرع، الصدر والبطن.

٤. ليست بحاجة للإشتراك في النادي الرياضي

لأن هذا النوع من التمارين لا يحتاج أي نوع من المعدات إلى حد ما، فإنه أيضاً لا يتطلب الاشتراك في النادي الرياضي، بل بإمكانك ممارستها في أي مكان، سواءً في المنزل، المكتب أو حتى في الخارج في حالة كان الطقس جيداً.

٥. تحسّن عملية الأيض في الجسم

بالإضافة لحرق سعرات حرارية بشكل أكبر، فإن التمارين المتواترة العالية الشدة تساهم في زيادة هرمون النمو في الجسد بنسبة قد تصل إلى ٤٥٠٪ خلال ال٢٤ ساعة بعد الانتهاء من التمرين. مما يسهم في تحسين عملية الأيض بشكل عام.

كانت هذه أفضل الأسباب التي تجعل التمارين المتواترة من أفضل التمارين الرياضية التي تسهم في تحسين مستوى اللياقة لدى الأفراد وإنقاص الوزن بشكل سريع وتحسين المستوى الرياضي بشكل عام.

أخيراً وليس آخراً تؤدي جميع الأسباب التي ذكرت سابقاً إلى سهولة الإلتزام في هذه التمارين أكثر من غيرها خصيصاً للذين لا يملكون الكثير من وقت، حيث بالإمكان ممارستها في أي وقت وأي مكان.

لا تترددوا في ترك أي استفسارات في التعليقات.